البرتقال غني بالأملاح- هل يرفع الضغط؟

البرتقال غني بالأملاح- هل يرفع الضغط؟

كتبت-ياسمين الصاوي:

يعتقد البعض أن البرتقال غني بالأملاح، وبالتالي يساهم في زيادة الصوديوم بالجسم، وتعزيز فرص الإصابة بارتفاع ضغط الدم، فهل هذا صحيح؟

يعتبر البرتقال من الفواكه الحمضية ذات المذاق اللذيذ اللاذع بعض الشيء، لكن هذا لا يعني بالضرورة احتوائه على الأملاح والصوديوم، حسبما نشر موقع "Medical News Today"

تأثير البرتقال على ضغط الدم

لا يحتوي البرتقال على الصوديوم، وبالتالي لا يحصل مريض الضغط المرتفع على كمية زائدة من الأملاح بجانب ما يتناوله في نظامه الغذائي اليومي.

من ناحية أخرى، فإن شرب كوب من عصير البرتقال يمكن أن يعزز الحصول على البوتاسيوم خلال اليوم بنسبة 14%.

ويعد الحفاظ على تناول كمية قليلة من الصوديوم أمرًا ضروريًا لخفض ضغط الدم، بجانب زيادة تناول البوتاسيوم في الوقت نفسه لتقليل خطر الإصابة بارتفاع الضغط، لأنه يمكن أن يساعد على دعم استرخاء وفتح الأوعية الدموية.

تلعب بعض العناصر الغذائية والمركبات النباتية الأخرى الموجودة في البرتقال، دورًا مهمًا في تعزيز صحة القلب وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، مثل فيتامين C والفلافونويد والكاروتينات، وذلك عن طريق خفض مستويات الكوليسترول الضار والضغط.

أيهما أفضل شرب عصير البرتقال أم تناوله طازجًا؟

تشمل أحد الاختلافات الرئيسية بين عصير البرتقال وثمار البرتقال، أن العصير يحتوي على نسبة أقل بكثير من الألياف.

يحتوي كوب واحد من عصير البرتقال على ما يقرب من ضعف السعرات الحرارية الموجودة في برتقالة كاملة وضعف كمية السكر تقريبًا.

بالإضافة إلى ذلك، يحتوي عصير البرتقال على ألياف أقل بكثير من البرتقال الكامل، لذلك فهو أقل إشباعًا بكثير.

شرب الكثير من عصير الفاكهة ليس مفيدًا للصحة بشكل عام، لأنه قد يساهم في الحصول على مزيد من السعرات الحرارية والسكر.