في يومه العالمي- طبيب يحذر: هؤلاء أكثر عرضة

في يومه العالمي- طبيب يحذر: هؤلاء أكثر عرضة

كتب - صابر نجاح:

في الرابع من فبراير كل عام، تحتفي المنظمات الصحية حول العالم باليوم العالمي للسرطان، للتوعية بأنواعه وأسبابه وأعراضه وأهمية الكشف المبكر عنه وطرق علاجه وكيفية الوقاية منه.

ويمكن للسرطان أن يصيب أي شخص، ولكن هناك فئات أكثر عرضة للإصابة بها مقارنة بالآخرين، حسبما ذكر الدكتور شريف حتة، استشاري الصحة العامة والطب الوقائي.

اقرأ أيضًا: الوقاية من السرطان تبدأ بمعرفة أسبابه- إليك أبرزها

وأضاف حتة أن المدخنين يزداد لديهم خطر الإصابة بالسرطان، لأن دخان السجائر يحتوي على مواد كيميائية مسرطنة، تؤدي إلى تكوين أورام خبيثة في الرئتين.

وأكد استشاري الصحة العامة أن التقدم في العمر من عوامل خطر بعض السرطانات، مشيرًا إلى أن كبار السن معرضون لخطر الإصابة بسرطان البروستاتا والقولون.

قد يهمك: انتبه- 5 أطعمة قد تصيبك بالسرطان

وأوصى النساء بضرورة الاهتمام بالفحص الذاتي للثديين والاطمئنان عليهما بالاختبارات التصويرية في عيادة الطبيب، للكشف المبكر عن سرطان الثدي وعلاجه سريعًا.

وأشار حتة إلى احتمالية أن يكون السرطان وراثيًا، مؤكدًا أن الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي معه يرتفع لديهم خطر الإصابة بها أكثر من غيرهم.

قد يهمك أيضًا: 8 أطعمة تحميك من السرطان

وبحسب موقعي "Cancer.Net" و"National Cancer Institute"، يصبح الإنسان عرضة للإصابة بالسرطان، إذا كان:

- يعاني من السمنة المفرطة.

- مصابًا ببعض أنواع الفيروسات، مثل الورم الحليمي البشري HPV والتهاب الكبد الوبائي.

- يتعرض للإشعاع، بما في ذلك الأشعة فوق البنفسجية المنبعثة من الشمس.

- يتناول المشروبات الكحولية.

- يستهلك المحليات الصناعية.

اقرأ أيضًا: 10 نصائح للوقاية من السرطان