احذر- هذا ما يحدث لصحتك عند استعمال غسول الفم

احذر- هذا ما يحدث لصحتك عند استعمال غسول الفم

كتب - صابر نجاح:

يعد غسول الفم من منتجات العناية بصحة الأسنان واللثة التي يعتاد البعض على استعمالها يوميًا، نظرًا لقدرته على مكافحة رائحة النفس الكريهة، ولكن ماذا يحدث عند استعماله يوميًا؟

اقرأ أيضًا: 3 خطوات اتبعها عند استخدام غسول الفم

في هذا الصدد، أشار الدكتور شريف حتة، استشاري الصحة العامة والطب الوقائي، إلى ضرورة استشارة الطبيب قبل شراء غسول الفم، لتحديد النوع الأكثر أمانًا لصحة الأسنان واللثة.

وأضاف حتة أن بعض أنواع غسول الفم تحتوي على مركبات قد تؤثر سلبًا على الشكل الجمالي للأسنان، حيث تؤدي إلى تلطيخها، ومن ثم فقدانها للون الأبيض.

قد يهمك: كيف تختار غسول الفم المناسب لأسنانك؟

وفي مراجعة أجريت عام 2019، وجد الباحثون أن تصبغ الأسنان الناتج عن غسول الفم عادةً ما يحدث عند استعمال الأنواع التي تحتوي على الكلورهيكسيدين CHX.

وأوضح استشاري الصحة العامة أن الكحول من المواد التي قد تتوافر في بعض أنواع غسول الفم، مشيرًا إلى أنه قد يزيد من خطر الإصابة بالتقرحات والتهاب اللثة.

قد يهمك أيضًا: هل فرشاة الأسنان تغني عن غسول الفم؟- طبيب يكشف

وبحسب موقع "Healthline"، يزداد خطر المعاناة من جفاف الفم عند استعمال الغسول الذي يحتوي على الكحول، لأنه يضعف من قدرة الغدد اللعابية على إنتاج اللعاب.

وأكد الموقع الطبي أن الإفراط في استعمال الغسول الطبي قد يتسبب في القضاء على البكتيريا النافعة، المسئولة عن هضم الطعام وتعزيز صحة الأسنان واللثة.

وتوصل باحثون في دراسة أجريت عام 2016 لنتيجة في غاية الخطورة، حيث وجدوا أن الأشخاص الذين يستخدمون غسول الفم بانتظام يزداد لديهم خطر الإصابة بسرطان الرأس والرقبة.

اقرأ أيضًا: يوفر المال ويحسن صحة اللثة- بديل رائع لغسول الفم

وكشف الموقع أن المعدل الآمن لاستخدام غسول الفم يجب ألا يزيد عن مرتين في اليوم، لأن الإفراط في استعماله قد يؤدي إلى:

- نزيف اللثة.

- الشعور بألم في الأسنان عند تنظيفها بالفرشاة والمعجون.

- حساسية الأسنان.

- الشعور بألم أو حرقان في اللسان.