تناول الشطة أثناء الرضاعة الطبيعية- مسموح أم

تناول الشطة أثناء الرضاعة الطبيعية- مسموح أم

كتب - محمد أمين

تشتهي بعض الأمهات المرضعات تناول الأكلات الحارة التي تحتوي على الشطة والبهارات والتوابل المختلفة، كنوع من أنواع فتح الشهية خلال فترة الرضاعة، للحصول على أكبر كم ممكن من الطعام لتدر اللبن لصغيرها.

يوضح "الكونسلتو" في السطور التالية، تأثير تناول الشطة والأكلات الحارة بشكل عام خلال فترة الرضاعة.

اقرأ أيضًا: للأمهات- 4 نصائح للرضاعة الطبيعية

هل يمكن تناول الشطة خلال فترة الرضاعة؟

قال الدكتور خالد أمين، استشاري أمراض النساء والتوليد، أنه غير مسموح تناول الأطعمة الحارة التي تحتوي على شطة وتوابل وبهارات حارة خلال فترة الرضاعة، وهذا لأنها تتسبب في إصابة الطفل بالتقلصات.

وأكد أمين، أن كل الأكلات التي تأكلها الأم، فوائدها تعود على الطفل عن طريق الرضعات، فإذا تناولت الأكلات الحارة تثير إزعاج معدة الطفل الذي يتلقى الرضعة، مما يتسبب في إصابته بحالة شديدة من التقلصات.

وأضاف استشاري أمراض النساء والتوليد، أن البصل أيضًا من الأكلات الممنوع أن تتناولها المرضعة لأنه يسبب تقلصات وانتفاخ الرضيع.

قد يهمك: هل التبرز بعد كل رضعة أمر طبيعي؟- طبيبة تحسم الجدل

أفضل الأطعمة للأم خلال فترة الرضاعة

أكد الدكتور خالد أمين، أن أفضل الأكلات التي على الأم تناولها خلال فترة الرضاعة، لتدر نفعًا للطفل الرضيع، هي:

1- الألبان.

2- اللحوم.

3- الخضروات الورقية والداكنة.

4- الحلاوة الطحينية.

5- الفواكه.

6- المكسرات.

7- الأطعمة الغنية بالفيتامين سي.

8- الأطعمة الغنية بالحديد والزنك.

9- الأطعمة الغنية بالفيتامين ب.

10- الأطعة الغنية بالأوميجا 3 مثل الأسماك.

11- الأطعمة الغنية بفيتامين د.