هل الامتناع عن وجبة العشاء ينقص الوزن؟

هل الامتناع عن وجبة العشاء ينقص الوزن؟

كتب - محمد أمين

العديد من متبعي الأنظمة الغذائية التي تساهم في التخسيس يعتقدون أن الامتناع عن تناول وجبة العشاء، فكرة تساهم في خسارة الوزن والدهون، فما حقيقة الأمر؟

يستعرض "الكونسلتو" في السطور التالية، حقيقة فائدة الامتناع عن وجبة العشاء في المساعدة على إنقاص الوزن.

اقرأ أيضًا: الجري أم المشي- أيهما أفضل للتخسيس؟

حقيقة الامتناع عن العشاء للتخسيس

قال الدكتور رامي صلاح الدين، استشاري التغذية العلاجية والحيوية، إن فكرة الامتناع عن تناول العشاء لإنقاص الوزن، تختلف من شخص لشخص وعلى حسب الروتين اليومي.

ووفقًا له، فإذا كان الشخص يبدأ يومه مبكرا ويتناول وجباته الثلاثة بشكل سليم، على سبيل المثال، الإفطار السعة 8 صباحا، والغذاء في الساعة 1 ظهرا والعشاء أقصاه أن يكون الساعة 8 مساءً، فهذا نظام جيد جدا لخسارة الوزن ولا يسبب أي ضرر لصحة الإنسان.

قد يهمك: الزنجبيل بالليمون على الريق- هل ينقص الوزن؟

متى يكون الامتناع عن العشاء مسموحًا؟

أوضح صلاح الدين، أنه بالنسبة للشخص الذي يبدأ يومه متأخرا، على سبيل المثال يستيقظ من النوم في تمام الساعة 12 ظهرا، ويتناول وجبة الإفطار مثلا في تمام الساعة 1 مساء، ووجبة الغذاء في تمام الساعة 8 مساء، فهنا يفضل الامتناع عن تناول وجبة العشاء، لأنه سيتناولها في الربع الأخير من الليل وسيخلد إلى النوم، ولا يوجد أي وقت للشخص أن يحرق سعرات حرارية.

لذا، فالامتناع عن العشاء أسلم حل، بشرط أن يكون تناول على الإفطار والغذاء العناصر الغذائية الكاملة التي يتطلبها الجسم، من بروتين وكالسيوم وفيتامينات وألياف غذائية.

ونهى استشاري التغذية العلاجية، عن السهر والاستيقاظ من النوم متأخرا، ناصحا بالنوم مبكرا والاستيقاظ مبكرا لممارسة النشاط اليومي بشكل سليم، بجانب توفير ساعة في اليوم لممارسة الرياضة، لإنقاص الدهون وزيادة الكتلة العضلية، والإكثار من شرب الماء، لأنها تعمل على إزالة الشوائب والسموم من الجسم.