الزبادي للحامل- مسموح أم ممنوع؟

الزبادي للحامل- مسموح أم ممنوع؟

كتب - محمد أمين:

تتساءل بعض النساء عن إمكانية تناول الزبادي خلال فترة الحمل ضمن النظام الغذائي اليومي، خوفًا من أن يكون له تأثيرات سلبية على صحة الأم والجنين.

هل تناول الزبادي آمن أثناء الحمل؟

في هذا الصدد، قالت الدكتورة علا أبو سريع، استشاري النساء والتوليد، إن الزبادي من الأطعمة المفيدة أثناء الحمل، ويرجع السبب إلى احتوائه على العناصر الغذائية الضرورية للأم والجنين.

وحددت أبو سريع فوائد الزبادي للحامل والجنين في النقاط التالية:

1- يلعب الزبادي دورًا كبيرًا في تقوية عظام الحامل وحمايتها من الإصابة بالكسور والهشاشة، لاحتوائه على معدن الكالسيوم، الذي يساعد أيضًا على دعم نمو الهيكل العظمي للجنين.

2- يمثل الزبادي أهمية كبيرة لصحة الجهاز الهضمي عند الحامل، لغناه بمادة البروبيوتيك، التي تساهم في الحفاظ على توازن الميكربيوم المعوي، مما يحسن حركة الأمعاء ويسهل عمليتي الهضم والإخراج.

3- تصبح الحامل أقل عرضة للإصابة بالأمراض المعدية عند تناول الزبادي، لأن مادة البروبيوتيك تساعد على تقوية جهازها المناعي وتعزيز قدرته على محاربة الميكروبات.

4- يقلل الزبادي من شعور الحامل بالتعب والإرهاق، لأنه يمد الجسم بالطاقة والحيوية والنشاط، بفضل محتواه الجيد من البروتين والكربوهيدرات والدهون الصحية.

وأوصت الحوامل بتجنب زبادي المنكه، لأنه يهددن بخطر الإصابة بسكري الحمل وزيادة الوزن، لاحتوائه على نسبة عالية من السكريات وارتفاع سعراته الحرارية.

وأشارت استشاري النساء والتوليد إلى أهمية تناول الزبادي أثناء الحمل بجانب الفواكه الطازجة أو حفنة من المكسرات، لتعزيز قيمته الغذائية.