أفضل وأسوأ وقت لتناول حلويات رمضان

أفضل وأسوأ وقت لتناول حلويات رمضان
(اخر تعديل 2024-03-15 10:08:50 )

كتب - محمد أمين

يشتهر شهر رمضان المبارك بالحلويات، وخاصة الكنافة والقطايف وقمر الدين والملهبية، إلا أن العديد من الأشخاص يتناولونها في أوقات لا يحبذ فيها تناول الحلويات، لأنها ستؤثر سلبًا على صحة من يأكلها.

يستعرض "الكونسلتو" في السطور التالية، أفضل وأسوأ وقت لتناول حلويات رمضان.

اقرأ أيضًا: لمرضى الغدة الدرقية.. إليك الأطعمة الممنوعة في رمضان

أفضل وأسوأ وقت لتناول الحلويات في رمضان

قال الدكتور كريم جمال، أخصائي التغذية العلاجية، إن أفضل وقت لتناول الحلويات في رمضان، سواء كانت كنافة أو قطايف أو خلافه من الأنواع، أن تكون في خلال ساعة من تناول الوجبة الرئيسية "وجبة الإفطار".

وحذر أخصائي التذغية العلاجية، من تناول الحلويات في وجبة السحور، لأن تناولها في هذا التوقيت سيسبب حالة من العطش الشديد والإجهاد العام للجسم في اليوم التالي للصيام، وهذا بسبب كمية السكريات التي دخلت الجسم.

قد يهمك: كيف تتخلص من الحموضة بعد إفطار رمضان في دقائق؟

هل تشكل الحلويات وجبة رئيسية؟

وأكد الدكتور كريم جمال، أن الحلويات لا يتم الاعتماد عليها كوجبة رئيسية أو سناكس، فهي من الأكلات الترفيهية التي يحرص البعض على تناولها تماشيا مع التقاليد والأجواء.

وشدد أخصائي التغذية العلاجية، على ضرورة تناول الحلويات بعد الإفطار، وهذا لأن وجبة الإفطار تكون غنية بالبروتين والألياف الغذائية والخضروات التي تعمل على إبطاء امتصاص السكر في الجسم.

ونصح بالحرص على اتباع طريقة "نتذوق ولا نأكل" أي نأكل بكمية قليلة من الحلويات، لأن الإفراط في تناولها يساهم في الإصابة بالسمنة، ويجعل الجسم عرضة للإصابة بمرض السكري.