تبييض الأسنان.. الفوائد والأضرار

تبييض الأسنان.. الفوائد والأضرار
(اخر تعديل 2023-06-17 15:37:22 )

كتبت- ندى نجيد:

بات تبييض الأسنان أحد أكثر الإجراءات التجميلية شيوعًا، ويعمل تبييض الأسنان الآمن والفعال على تفتيح اللون الطبيعي للأسنان دون إزالة أي من سطح الأسنان.

يعتبر تبييض الأسنان إجراءً آمنًا نسبيًا عند إجرائه من قبل طبيب متخصص، ومع ذلك، هناك القليل من المخاطر التي تنطوي عليها.

ويستعرض "الكونسلتو" في السطور التالية أهم الفوائد والمخاطر التي تنتج عن عملية تبييض الأسنان، وفقا لما ذكره موقع "Hancock Village Dental".

يُعد تبييض الأسنان أحد خيارات الأشخاص الذين يرغبون في الحصول على ابتسامة أكثر بياضًا، ومع ذلك يشعر العديد من المرضى براحة أكبر عند تبييض أسنانهم نظرا لما ينتج عن عملية التبييض من آثار جانبية مؤلمة.

يتم تبييض الأسنان عن طريق مواد تحتوى عادةً على تركيز عالٍ من بيروكسيد الكارباميد أو بيروكسيد الهيدروجين لتحقيق أفضل النتائج.

فوائد تبييض الأسنان

- يمكن أن تحدث فرقًا خطيرًا في مظهر أسنانك.

- تعزيز الثقة بالنفس.

- الابتسامات البيضاء تعطي انطباعًا بالصحة أيضًا.

وجد استطلاع أجرته الأكاديمية الأمريكية لطب الأسنان التجميلي أن 96% من البالغين يعتقدون أن الابتسامة الجذابة تجعل الشخص أكثر جاذبية للجنس الآخر.

- تعزيز الفرص في العمل

يشعر 74% من البالغين أيضًا أن الابتسامة غير الجذابة يمكن أن تلحق الضرر بفرصة نجاح الشخص في العمل.

- تعزيز الفرص الاجتماعية

الابتسامة الرائعة هي واحدة من أفضل الانطباعات الأولى التي يمكن أن تجعلك تبدو منفتحًا وودودًا وسعيدًا.

- الابتسامات البيضاء تقلل من ظهور الخطوط والتجاعيد وتمنحك مظهرًا عامًا أصغر سنًا.

مخاطر تبييض الأسنان

تبييض الأسنان مثله مثل جميع إجراءات طب الأسنان، ولكن له مخاطر معينة، فبالرغم من أن التبييض غير جراحي وغير مؤلم، إلا أنه قد يثير يسبب بعض المخاطر، وهي:

- حساسية الأسنان واللثة، فهي من الآثار الجانبية الشائعة لتبييض الأسنان، خاصًة عند استخدام عوامل التبييض عالية القوة.

- تهيج اللثة أيضًا يحدث بسبب عوامل التبييض والضغط من الأدوات المستخدمة أثناء العلاج.

- في بعض الحالات يؤدي تبييض الأسنان إلى نتائج غير متساوية، وقد يحدث ذلك إذا كانت الأسنان ملطخة بشكل مفرط في منطقة واحدة قبل التبييض، وتستغرق المناطق الداكنة وقتًا أطول للتبييض، مما يؤدي إلى تفاوت اللون.

- إذا تسربت عوامل التبييض إلى أسنانك من خلال شق أو تجويف غير مملوء، فقد تكون مؤلمة للغاية وتسبب تلف الأسنان الداخلي الذي قد يتطلب مزيدًا من العلاج مثل قناة الجذر.

- تبييض الأسنان ليس حلاً دائمًا وستختلف مدة استمرار النتائج حسب العمر والوراثة وأسلوب الحياة، يمكن أن يتسبب التدخين، وتناول الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على مادة التانين، مثل: النبيذ الأحمر والقهوة والبرتقال في عودة البقع بشكل أسرع.

- لا يمكن معالجة جميع البقع عن طريق تبييض الأسنان، فالأسنان التي تعرضت لصدمة من الداخل قد تأثرت بالتسمم بالفلور وأولئك الذين يعانون من بقع غير عضوية قد لا يتأثرون بالتبييض على الإطلاق.

- الإفراط في التبييض، يصبح بعض الناس مهووسين قليلاً بمحاولة الحفاظ على نفس المستوى من السطوع والإفراط في تبييض أسنانهم مما يسبب تهيجًا وفي بعض الحالات ألمًا.