كيف أدى طبق محشي لوفاة أب وابنه بالشرقية؟

كيف أدى طبق محشي لوفاة أب وابنه بالشرقية؟

كتبت- ياسمين الصاوي:

لقى أب يبلغ من العمر 50 عامًا مصرعه هو وابنه الصغير البالغ من العمر 4 سنوات، بعد تناول طبق من المحشي في محافظة الشرقية.

وفي الوقت نفسه، ظهرت على الأم والابنة الأعراض نفسها، وتم احتجازهما بوحدة العناية المركزة، فماذا حدث لها؟

تفاصيل ما حدث بالشرقية

أظهرت التقارير الطبية، أن وفاة الزوج والابن جاءت نتيجة هبوط حاد في الدورة الدموية وتوقف عضلة القلب بسبب التسمم الغذائي، وفقًا لـ"Cleveland clinic".

وتبين أن الزوجة وابنتها قد وصلتا إلى المستشفى شاكين من القيء المستمر وهبوط حاد بالدورة الدموية، وتم نقلهما إلى العناية المركزة في محاولة لإنقاذهما.

لماذا يحدث التسمم الغذائي؟

يحدث التسمم الغذائي بسبب دخول البكتيريا والفيروسات إلى الطعام الذي نتناوله، ويمكن أيضًا أن يكون سببه السموم التي تنتجها البكتيريا مثل المكورات العنقودية الذهبية.

ومن الشائع أن اللحوم والأسماك والبيض ينتج عنهم الإصابة بالتسمم الغذائي، إلا أن الأرز أو المكرونة المطبوخة التي لا يتم حفظها في درجة الحرارة الصحيحة وتسخينها بشكل جيد قد تسبب ذلك أيضًا.

يمكن أن تتراوح أعراض التسمم الغذائي من خفيفة إلى شديدة جدًا، وتسبب البكتيريا والفيروسات المختلفة أعراضًا مختلفة، وتشمل:

- تشنجات في المعدة.

- الغثيان والقيء.

- الإسهال.

- الحمى.

- الصداع.

كيف يسبب التسمم الغذائي الوفاة؟

يمكن أن تستغرق الأعراض ما بين بضع ساعات إلى بضعة أيام، اعتمادًا على سبب التسمم الغذائي، وقد ينتج عنه في بعض الأحيان مشكلات خطيرة، مثل جفاف الجسم الشديد نتيجة فقدان كمية كبيرة من المياه والعناصر الغذائية أثناء الإسهال والقيء، فضلاً عن التعرض لهبوط حاد في الدورة الدموية.

يسبب الهبوط الحاد في الدورة الدموية الشعور بالتعب الشديد وعدم التوازن والدوخة وضيق التنفس، وقد يؤدي عدم تدفق الدم لبقية أجزاء الجسم إلى فشل الأعضاء وعدم قدرتها على القيام بوظائفها، ومن ثم حدوث الوفاة فجأة.

وقد يؤدي التسمم الغذائي إلى الفشل الكلوي، والذي يسبب مضاعفات حادة خطيرة تؤدي إلى الوفاة لدى البعض.