للنساء المدخنات- هل التدخين يسبب سرطان عنق

للنساء المدخنات- هل التدخين يسبب سرطان عنق
(اخر تعديل 2024-05-30 09:51:05 )

كتب - محمد عماد

يُعد التدخين من العادات الضارة التي تؤثر سلبًا على صحة الإنسان بطرق متعددة، ومن هذه المخاطر، الإصابة بسرطان عنق الرحم، فهو نوع من السرطان الذي يصيب الجزء السفلي من الرحم الذي يتصل بالمهبل، ويعتبر من أكثر أنواع السرطان شيوعًا بين النساء.

وفي التقرير التالي، يستعرض "الكونسلتو" تأثير التدخين على السيدات في الإصابة بسرطان عنق الرحم، وفقًا للدكتور محمد العزب، استشاري جراحة الأورام النسائية.

هل التدخين يسبب سرطان عنق الرحم؟

قال الدكتور محمد العزب، إن التدخين يعتبر أحد أخطر العادات السيئة التي تصيب السيدات بسرطان عنق الرحم، مشيرًا إلى أن التبغ يحتوي على مواد كيميائية ضارة، منها القطران والنيكوتين والمعادن الثقيلة، وهذه المواد يمكن أن تصل إلى عنق الرحم من خلال الدورة الدموية وتسبب تلف الخلايا بهذه المنطقة.

وأضاف العزب، أن التدخين يضعف الجهاز المناعي، مما يجعل الجسم أقل قدرة على محاربة الفيروسات والبكتيريا التي يمكن أن تؤدي إلى تطور السرطان، موضحًا أن فيروس الورم الحليمي (HPV) هو المسبب الرئيسي لسرطان عنق الرحم، مشيرً إلى أن التدخين يقلل من قدرة الجسم على التخلص من هذا الفيروس.

اقرأ أيضًا: هل التدخين يسبب الإسهال؟

وأوضح استشاري الأورام النسائية، أن التدخين المستمر يسبب الالتهاب مزمن وتغيرات في خلايا عنق الرحم، بسبب التعرض المستمر للمواد الكيميائية الضارة في التبغ، مضيفًا أن السيدات المدخنات لديهن مستويات أعلى من المواد الكيميائية الضارة في مخاط عنق الرحم مقارنة بغير المدخنات، وبالتالي تحدث طفرات في الحمض النووي للخلايا العنقية، مما يزيد من خطر التحول السرطاني.

نصائح للوقاية من سرطان عنق الرحم

نصح العزب، السيدات المدخنات بضرورة الإقلاع عن هذه العادة السيئة، للتقليل من خطر الإصابة بسرطان عنق الرحم، والتطعيم ضد فيروس الورم الحليمي كوسيلة حماية للسيدات من الإصابة بهذا الفيروس، بالإضافة إلى المتابعة الدورية والكشف المبكر عن أي تغيرات غير طبيعية في خلايا عنق الرحم، مما يتيح العلاج المبكر ويزيد من فرص الشفاء.

قد يهمك: هل التدخين يزيد تراكم دهون البطن؟