وباء إكس يهدد العالم- ما مدى خطورته؟

وباء إكس يهدد العالم- ما مدى خطورته؟

كتب - محمد أمين

حذرت منظمة الصحة العالمية من باء جديد أُطلق عليه "إكس"، متوقعة بأنه سيجتاح العالم، وحتى الآن هو وباء غير معلوم الهوية، والعلماء في محاولات لوضع خطة تتضمن التدابير اللازمة لمواجهته من اختبارات ولقاحات، خشية من تفشيه مستقبلًا.

وخلال مؤتمر دافوس العالمي الذي بدأ منذ يوم 14 يناير 2024 وسينتهي اليوم 19 يناير، وضع وباء "إكس" على طاولة الحوار تحت عنوان الاستعداد له، وهذا بحضور تيدروس أدهانوم، مدير منظمة الصحة العالمية.

وأفادت منظمة الصحة العالمية، بأن وباء "إكس" يعد صاحب أولوية من حيث التوعية به، بجانب جائحة كورونا التي اجتاحت العالم منذ أواخر 2019 وأوائل 2020، وكذا مرض القرم، وفيروس الإيبولا وماربورغ، وفيروس الهينيبا، وفيروس زيكا، وحمى لاسا، ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية والسارس.

اقرأ أيضًا: يقتل بنسبة 100%- تسرب تجارب مرعبة لفيروس صيني جديد

الفئات الأكثر عرضة للإصابة بـ "إكس"

قال الدكتور أمجد الحداد، استشاري الحساسية والمناعة، ومدير مركز الحساسية والمناعة بمعهد المصل واللقاح، إن الفئات المعرضة للإصابة بمرض إكس، هم الأكثر عرضة للإصابة بالفيروسات التنفسية، لافتا إلى أن الصحة العالمية تتنبأ بأن وباء "إكس" سيكون فتاكًا.

وحذر الحداد، عدة فئات من وباء "إكس" إذا انتشر بحسب توقعات منظمة الصحة العالمية، وهم كبار السن، والأطفال الرضع، والحوامل، وأصحاب المناعة الضعيفة، وأصحاب الأمراض المزمنة، مثل القلب والسكري والضغط، وكذا مرضى حساسية الصدر.

قد يهمك: سريع الانتشار- طبيب يقيم خطورة متحور كورونا الجديد JN.1

يذكر أن وباء "إكس" لم يظهر على الساحة للمرة الأولى خلال الفترة الحالية، حيث سبق لمنظمة الصحة العالمية التنويه عنه في سنة 2018، ووجهت تحذيرًا شديدًا تحت عنوان استعدوا في أقرب وقت، وذكرت به مرة أخرى في مايو 2023، وهذه المرة تعد الثالثة من جيث التنويه عن هذا الوباء الذي متوقع له أن يجتاح العالم قريبًا.