شرب الحليب بعد اللحوم.. هل يسبب أضرارًا؟

شرب الحليب بعد اللحوم.. هل يسبب أضرارًا؟
(اخر تعديل 2023-06-25 15:29:09 )

كتبت- أمنية قلاوون:

يعتقد بعض الأشخاص أنه عند تناول أطعمة غنية بالبروتين مثل اللحوم أو الدجاج، فإنهم يعانون من مشكلات صحية في الهضم، نتيجة لأن البروتين بطيء الهضم، وقد يتسبب في الشعور بعدم الراحة والانزعاج في المعدة، لذا يفضل بعض الأشخاص تناول الحليب فور الحصول على البروتين.

يستعرض "الكونسلتو" في التقرير التالي، حقيقة شرب الحليب بعد اللحوم، وفقًا لمواقع "Timesofindia" و"Food.ndtv" و"WebMD".

فوائد شرب الحليب بعد اللحوم

يحتوي الحليب على جميع العناصر الغذائية الأساسية مثل الكربوهيدرات والبروتينات والدهون والألياف والفيتامينات، حيث يوفر كوب من الحليب المغذيات التالية:

-السعرات الحرارية: 149 سعر حراري.

-الكربوهيدرات: 12 جرامًا.

-السكريات: 12 جرامًا.

-البروتين: 8 جرامات.

-الصوديوم: 105 ملليجرام.

-الكوليسترول: 24 ملليجرامًا.

-الكالسيوم: 21% من الاحتياجات الغذائية اليومية.

اقرأ أيضًا: شرب الحليب على معدة فارغة- مفيد أم مضر؟

أضرار شرب الحليب بعد اللحوم

1-اضطرابات الجهاز الهضمي

يعتبر الحليب أحد منتجات الألبان الغنية بالبروتين، لذا يعتبر تناول اللحوم والحليب في نفس الوقت، لذا يمثل الحصول على كميات أعلى من البروتين يمكن أن يؤذي هذا المعدة وهضم الأطعمة، لأن الجمع بينهما يجعل الهضم بطيئًا وقد يؤثر على ارتداد الحمض، متسببًا هذا في الأعراض التالية:

-الانتفاخ.

-الغازات.

-عدم الراحة.

-الغثيان.

-ارتجاع الحمض.

-حرقة المعدة.

-القرحة.

اقرأ أيضًا: خبيرة تغذية توضح الأطعمة والمشروبات الممنوع تناولها مع لحم العيد

2-مشكلات في الكلى

يوجد حمض اليوريك في الجسم بصورة طبيعية، لكن تزداد مستوياته عند تناول كمية كبيرة من البروتين، نتيجة لأن وظيفته تكسير البيورينات الموجودة في الأطعمة البروتينة، يذوب اليوريك في الدم ويصل إلى الكلى، لكن عند ارتفاع مستوياته لا يخرج مع البول، ما يؤدي إلى تراكمه في الجسم وارتفاع حمض اليوريك في الدم متسببًا في حدوث مشكلات في الكلى.

التوقيت الأمثل لشرب الحليب بعد اللحوم

يوصي خبراء التغذية بترك فاصل زمني بين تناول اللحوم سواء الضأن أو اللحوم الحمراء أو الدجاج أو الأسماك وبين الحليب، لا تقل عن ساعتين إلى 3 ساعات.

اقرأ أيضًا: قبل تناول لحم العيد.. 6 معلومات عليك معرفتها

إعلان