هل شوربة العدس ترفع الكوليسترول؟

هل شوربة العدس ترفع الكوليسترول؟

كتب - صابر نجاح:

يتساءل بعض المصابين بارتفاع الكوليسترول الضار بالدم عن إمكانية تناول شوربة العدس في الشتاء، خوفًا من أن تكون لها تأثيرات سلبية على صحتهم.

اقرأ أيضًا: أطعمة شتوية تساعد في السيطرة على الكوليسترول

هل تناول شوربة العدس آمن لمرضى الكوليسترول؟

في هذا الصدد، قال الدكتور بهاء ناجي، استشاري التغذية العلاجية، إن لا مانع من تناول مرضى الكوليسترول شوربة العدس، مشيرًا إلى أنها من الأطعمة الشتوية المفيدة والآمنة لصحتهم.

قد يهمك: 10 فوائد تقدمها شوربة العدس لصحتك.. إليك طريقة تحضيرها

وأضاف ناجي أن شوربة العدس توفر لمرضى الكوليسترول حماية كبيرة ضد الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، خاصةً تصلب الشرايين.

وأوضح استشاري التغذية العلاجية أن شوربة العدس تتميز باحتوائها على نسبة عالية من الألياف القابلة للذوبان في الماء، التي لا تساعد فقط على تحسين حركة الأمعاء وتسهيل عمليتي الهضم والإخراج، بل تساهم أيضًا في خفض الكوليسترول الضار LDL والدهون الثلاثية بالدم وزيادة الكوليسترول الجيد HDL.

قد يهمك أيضًا: خبير تغذية يحذر هؤلاء من تناول شوربة العدس

وأشار إلى وجود عنصر غذائي آخر بشوربة العدس يمثل أهمية كبيرة لمرضى الكوليسترول وهو معدن البوتاسيوم، موضحًا أنه يساعد على تنشيط الدورة الدموية وضبط ضغط الدم وتقوية عضلة القلب وتنظيم ضرباته.

وأوصى ناجي بعدم تحضير شوربة العدس بالسمن أو الزبدة، لأن الدهون المشبعة الموجودة بهما تتسبب في ارتفاع الكوليسترول الضار بالدم، مشيرًا إلى أن زيت الزيتون من البدائل الصحية لهما، لأن الأحماض الدهنية المتوفرة به مفيدة للجسم وتعزز صحة القلب.

اقرأ أيضًا: كم سعرة حرارية في شوربة العدس؟