هل قلة شرب الماء تعيق خسارة الوزن؟

هل قلة شرب الماء تعيق خسارة الوزن؟

كتب- محمد أمين

مع دخول فصل الشتاء، يغفل البعض عن شرب المياه اللازم لإشباع ما يحتاجه الجسم من ترطيب وأملاح معدنية، مما يؤثر على عملية التخسيس.

يستعرض "الكونسلتو" في السطور التالية، مدى تأثير قلة شرب الماء على عملية خسارة الوزن.

اقرأ أيضًا: المفتقة لعلاج النحافة.. مفيدة أم مضرة؟ خبيرة تغذية تجيب

تأثير قلة شرب الماء على عملية خسارة الوزن

قالت الدكتورة نهلة مسعد، استشاري التغذية العلاجية، إن قلة شرب المياه تعيق التخسيس وخسارة الوزن بشكل كبير، مؤكدة أن شرب الماء يساعد في عملية إنقاص الوزن، لافتة إلى أن الكمية المفترض شربها تتوقف على الوزن والطول والممارسات اليومية، وكذا كمية العرق المفقودة.

كميات المياه المفترض تناولها يوميا

أضافت استشاري التغذية العلاجية، أن متوسط كمية المياه للشخص البالغ معتدل النشاط، تتراوح من لتر ونص إلى لترين، محذرة من شرب المياه بكمية مياه كبيرة ومرة واحدة، على أن تكون بقية اليوم دون شرب مياه، فهذا خطأ جسيم يقلل من نسبة الأملاح المعدنية في الجسم، ويسبب حالة من الصداع والوهن والإرهاق.

لذا، يجب تقسيم كمية المياه على مدار اليوم، بمقدار كوب 200 مللي كل ساعتين، وفي حالة ممارسة الرياضة، لابد من اصطحاب زجاجة مياه لتعويض العرق.

قد يهمك: الزنجبيل بالليمون على الريق- هل ينقص الوزن؟

أهمية شرب المياه على الريق

نصحت مسعد، بشرب المياه الفاترة على الريق، لأنها تعمل على تحريك الأمعاء، وسهولة عملية الإخراج صباحا، أما المياه الباردة "الساقعة"، تحفز الجسم على تعزيز درجة حرارته، فتزيد عملية الحرق من 2 إلى 3 %، ولكن لمدة قصيرة.

وشددت على عدم تناول المياه الباردة "الساقعة" أثناء الوجبات، لأنها تعيق عملية الهضم السليم.

وفي شأن مقولة "تناول المياه خلال الأكل يسبب الكرش" أوضحت أنها مجرد شائعة ليس لها أي صلة بالحقيقة أو العلم.