كثرة التعرق تزعجك؟- إليك فوائده في الصيف

كثرة التعرق تزعجك؟- إليك فوائده في الصيف
(اخر تعديل 2024-06-02 09:44:32 )

كتب- محمد أمين:

تتعرض البلاد، لموجة ارتفاع شديد في معدل درجات الحرارة، لتصل إلى 40 درجة مئوية في بعض المناطق. مع ارتفاع الحرارة والرطوبة يزداد التعرق مما يسبب الضيق للبعض، وبالرغم من الشعور المزعج إلا أن التعرق يحمي الجسم من الكثير من المخاطر الصحية المحتملة.

"الكونسلتو" يستعرض في التقرير التالي فوائد التعرق، ودوره في ترطيب الجسم في فصل الصيف.

أكد الدكتور شريف حتة، استشاري الصحة العامة والطب الوقائي، أن التعرق آلية طبيعية وأساسية للجسم، ويساعد على حماية الجسم من الكثير من المخاطر المحتملة التي قد يتعرض لها خلال موجات ارتفاع الحرارة.

وأشار إلى أن التعرق الوظيفة الأساسية للغدد العرقية، إذ يساعد على تبريد الجسم عن طريق تبخر الماء من سطح الجلد، مما يخفض درجة حرارة الجسم، بل وترطيبه أيضًا، كما أنه يساهم في إزالة بعض السموم من الجسم.

وأضاف أن التعرق يساعد على ترطيب البشرة بشكل طبيعي، مما يحافظ على صحتها ونضارتها، إذ يحفز التعرق الدورة الدموية في الجلد، مما يقوم بتوصيل العناصر الغذائية والأكسجين إلى خلايا الجلد.

قد يهمك: ليس الماء.. ما المشروب الأفضل لترطيب الجسم؟

وشدد الدكتور شريف حتة، على ضرورة الابتعاد عن التدخين خلال فصل الصيف، لأن التدخين يعرض أيضًا لكثرة إدرار البول، وحدد عدد من النصائح الأخرى التي يفضل اتباعها عند ارتفاع درجات الحرارة لترطيب الجسم وتجنب التعرض للمخاطر الصحية الناتجة عن الحر، وتتمثل تلك النصائح فيما يلي:

- شرب كميات وفيرة من الماء على مدار اليوم.

- تجنب شرب الشاي والمشروبات الغنية الكافيين قدر المستطاع، لأنها تتسبب في زيادة إدرار البول مما يعرض الجسم للجفاف، لأن خروج الماء من الجسم على هيئة بول، ليست الأفضل، مؤكدًا على أن الأفضل هو خروجه عن هيئة تعرق، فكثرة خروج البول يعرض للجفاف.

- تناول المشروبات التي تساعد على ترطيب الجسم مثل الكركديه البارد، وعصير الليمون، مع عدم الإفراط فيها.

- تناول الفواكه الغنية بالماء مثل البطيخ، والشمام، والكنتالوب.

- عدم التعرض لأشعة الشمس أثناء ذروة ارتفاع الحرارة أي وقت الظهيرة، لأن لها تداعيات خطيرة على الصحة، أبرزها الإصابة بضربة الشمس، والإجهاد الحراري.

- الاهتمام بالتغذية الصحية، وحصول الجسم على الحصة الكافية له من السعرات الحرارية اللازمة.

- النوم لساعات كافية ومتواصلة ليلًا.