هل تشير البواسير للإصابة بالسرطان؟

هل تشير البواسير للإصابة بالسرطان؟

قال الدكتور ألكسندر بريكاتشيكوف، أخصائي أمراض الجهاز الهضمي، إن انخفاض نسبة الهيموجلوبين في الدم والبواسير التي يصعب علاجها يمكن أن يكونا من أعراض الإصابة بالسرطان.

ووفقًا لموقع "روسيا اليوم"، أوضح بريكاتشيكوف، أن السرطان في مراحله الأولى لا يسبب الشعور بالألم، مشيرًا إلا أن المرض يمكن أن يصيب الشخص في أي مرحلة عمرية.

ولفت إلى أن الشخص الذي يعاني من البواسير التي لا يصعب علاجها ينبغي عليه الإسراع بإجراء تنظير القولون بشكل عاجل.

وأوضح أن التنظير يسمح للطبيب المختص برؤية التكوينات المسطحة التي لا تبرز فوق سطح الأمعاء، ويمكنه من الكشف المبكر عن الورم، مما يتيح الفرصة للعلاج.

اقرأ أيضًا: لماذا تعاني من الألم أثناء حركة الأمعاء؟

وأضاف أن بعض المرضى يشعرون بالحرج من الخضوع لتنظير القولون، ولا يلجأون إليه إلا بعد حدوث انسداد معوي حاد، وحينها لا يمكن حتى إجراء عملية.

وعليه، ينبغي على الشخص إجراء فحص طبي دوري بصورة سنوية، خاصة إذا كان فردًا في عائلة بها حالات إصابة بسرطان القولون.