هل التوت يسبب حصوات الكلى؟- إليك حقيقة الأمر

هل التوت يسبب حصوات الكلى؟- إليك حقيقة الأمر
(اخر تعديل 2024-05-31 09:31:10 )

كتبت - ندى سامي

التوت أحد الفواكه اللذيذة، وتختلف أنواعه وألوانه وفوائده، وبالرغم من ذلك يخشى البعض من تأثيرات جانبية محتملة تؤثر على الصحة عند الإفراط في تناول التوت، خاصة على الكلى.

"الكونسلتو" يستعرض في التقرير التالي، تأثير التوت على صحة الكلى، وفقًا لموقع "Health line"،"Eat this".

فوائد التوت للكلى

التوت غني بالكثير من المعادن والفيتامينات التي قد تعود بالنفع على صحة الكلى، مثل:

- التوت مصدر غني بمضادات الأكسدة، مثل فيتامين سي وحمض يعرف بالإيلاجيك، والذي يساعد على حماية خلايا الكلى من التلف.

- أظهرت بعض الدراسات أن التوت قد يساعد على تقليل الالتهاب في الكلى، وهو أحد العوامل المسببة لحصى الكلى.

- كشفت بعض الأبحاث أن تناول التوت باعتدال قد يساعد على تحسين وظائف الكلى لدى مرضى القصور الكلوي المزمن.

اقرأ أيضًا: التوت للعين- خبيرة تغذية: يحمي هؤلاء من العمى

مخاطر التوت على الكلى

قد يسبب التوت في بعض الحالات مخاطر محتملة على صحة الكلى، وتشمل ما يلي:

قد يساهم الإفراط في تناول التوت، وخاصة التوت البري، في زيادة خطر الإصابة بحصى الكلى لدى بعض الأشخاص، ويرجع ذلك إلى احتواء التوت البري على كميات كبيرة من الأكسالات، وهي عبارة عن مواد تتفاعل مع الكالسيوم في الجسم، وتساعد في تكوين الحصوات بالكلى.

ولكن لا يعني ذلك أنه بالضرورة يتسبب التوت في تكون حصوات الكلى لدى جميع الأشخاص، وهناك عدة عوامل قد تتحكم في زيادة فرص الإصابة بحصوات الكلى نتيجة الإفراط في تناول التوت، وتتمثل تلك العوامل فيما يلي:

- الأشخاص المصابين بالفعل بحصوات في الكلى قد يسبب الإفراط في تناول التوت في تفاقم المرض وزيادة حدة الأعراض لديهم.

- الأشخاص الذين يعانون من عوامل خطر الإصابة بحصوات الكلى، مثل التاريخ العائلي، أو السمنة، وقد تزداد فرص تعرضهم لحصوات الكلى نتيجة الإفراط في تناول التوت.

- من يعاني من مشاكل صحية أخرى بالكلى، قد تزداد فرص تعرضهم للحصوات مقارنة بغيرهم.

نصائح لتناول التوت دون التأثير على صحة الكلى

لا يجب تناول التوت تمامًا إذ كان الشخص مريض كلى أو يعاني من الحصوات، لأن التوت غني بالحديد والعديد من العناصر الغذائية الأخرى التي يحتاجها الجسم، ولكن يجب تناوله وفق عدة قواعد للحصول على الفوائد دون التعرض للأضرار:

- عدم الإفراط في تناول التوت، ولا يجب تناوله يوميًا، حيث يفضل تناول حصة واحدة أو اثنين أسبوعياً عبارة عن كوب واحد.

- شرب الكثير من الماء على مدار اليوم، لأن الماء يعمل على تخفيف تركيز الأكسالات، مما يقلل من فرص التعرض للحصوات.

- تجنب الأطعمة الأخرى الغنية بالأكسالات قدر المستطاع، مثل الشوكولاتة والمكسرات.

- استشارة الطبيب في حال الإصابة بمشكلة صحية مزمنة بالكلى.

- الخضوع للفحوصات المستمرة، خاصة عند إصابة الشخص بحصوات أو أي مشكلة أخرى تؤثر على الكلى.

قد يهمك: فوائد التوت الأسود للرجال.. هل يعالج الضعف الجنسي؟