أسباب فرط التعرق.. إليك أعراضه وعلاجه

أسباب فرط التعرق.. إليك أعراضه وعلاجه
(اخر تعديل 2023-06-17 13:47:00 )

كتب- كريم حسن:

يتسبب فرط التعرق في شعور الأشخاص المصابين به بالإحراج الشديد والإنزعاج عند التواجد وسط الآخرين، ولكن هل يشير ذلك لمشكلة صحية؟

يوضح "الكونسلتو" في السطور التالية، كل ما تريد معرفته عن فرط التعرق، وفقًا لما ذكره موقع "Cleveland clinic".

ما هو فرط التعرق؟

هو نشاط مفرط للغدد العرقية في الجسم، ينتج عنه التعرق بشكل كبير في أوقات وأماكن لا يتعرض لها الآخرون.

وتحدث الإصابة بفرط التعرق إما بسبب مشكلة عضوية، أو مشكلة نفسية، ويعاني المصابين بفرط التعرق من مشكلة التعايش مع الأمر لما يسببه لهم من إحراج وعدم ثقة بالنفس.

أسباب فرط التعرق

التعرق هو الطريقة التي يبرد بها جسمك نفسه عندما يصبح الجو حارًا جدًا عند ممارسة الرياضة أو التوتر أو في حالات الإصابة بمشكلات صحية، وتخبر الأعصاب غددك العرقية بالبدء في العمل، وفي حالة فرط التعرق، تعمل بعض الغدد العرقية وقتًا إضافيًا دون سبب واضح، مما ينتج عنه عرق لا حاجة إليه.

وتشمل أسباب فرط التعرق ما يلي:

1- فرط التعرق البؤري

- روائح وأطعمة معينة، بما في ذلك حامض الستريك والقهوة والشوكولاتة وزبدة الفول السوداني والتوابل.

- التوتر العاطفي، وخاصًة القلق.

- الحرارة.

- إصابة الحبل الشوكي.

2- فرط التعرق العام

- الحرارة والرطوبة وممارسة الرياضة.

- الالتهابات، مثل السل.

- الأورام الخبيثة، مثل سرطان الجهاز الليمفاوي.

- سن اليأس.

- أمراض واضطرابات التمثيل الغذائي، بما في ذلك فرط نشاط الغدة الدرقية والسكري ونقص السكر في الدم ووجود ورم حميد في الغدد الكظرية والنقرس وأمراض الغدة النخامية.

- الضغوط النفسية الشديدة.

- بعض الأدوية، بما في ذلك بعض مضادات الاكتئاب.

اقرأ أيضًا: متى يستدعي التعرق زيارة الطبيب؟

أعراض فرط التعرق

يمكن أن تتراوح أعراض فرط التعرق على نطاق واسع في شدتها وتأثيرها على الحياة، وقد تنحسر الأعراض البسيطة على مدى فترة طويلة، أو قد يكون التعرق المفرط تحديًا يوميًا، ومصدرًا دائمًا للإحباط.

ويؤثر فرط التعرق على الناس بشكل مختلف، ومن أبرز مناطق العرق في الجسم ما يلي:

- تحت الذراعين أو حول الظهر.

- الخدين أو الجبهة.

- اليدين أو القدمين.

وقد يؤدي التعرق المفرط أيضًا إلى:

- الحكة والالتهابات.

- رائحة الجسم الكريهة، عندما تختلط البكتيريا الموجودة على الجلد بجزيئات العرق.

- تغيرات الجلد، مثل الشحوب أو أي تغير آخر في اللون أو تشققات أو تجاعيد.

- نعومة الجلد أو تفتته بشكل غير عادي على باطن القدمين.

ما هي أجزاء الجسم التي يؤثر عليها فرط التعرق؟

فرط التعرق المعمم يجعلك تتعرق في كل مكان، بينما يؤثر فرط التعرق البؤري في الغالب على:

- الإبطين.

- باطن القدمين.

- الوجه، بما في ذلك الخدين والجبين.

- أسفل الظهر.

- الأعضاء التناسلية.

- راحة اليد.

كيف يتم تشخيص فرط التعرق؟

يتحدث الطبيب المختص مع الشخص المصاب عن الأعراض التي يعاني منها، ويراجع تاريخه الصحي ويقيم الأعراض بدقة، وقد يسأل عن عدد المرات أو متى تظهر لدى المصاب الأعراض.

وقد يحتاج المصاب إلى اختبار واحد أو أكثر للمساعدة في تحديد سبب التعرق الشديد للجسم، وقد تؤكد اختبارات الدم أو البول أو تستبعد وجود حالة طبية أساسية.

وقد يوصي الطبيب أيضًا بإجراء اختبار لقياس كمية العرق التي ينتجها جسمك.

هل يمكن علاج فرط التعرق؟

لا يوجد علاج لفرط التعرق البؤري، وتركز العلاجات على تقليل الأعراض وتحسين نمط الحياة.

وتعتمد الطريقة التي يعالج بها مقدم الرعاية الصحية الخاص بك فرط التعرق العام أو الثانوي على المشكلة الأساسية، وعندما تتمكن من تحديد سبب التعرق المفرط وعلاجه، يتوقف التعرق المفرط عادةً.

مضاعفات فرط التعرق

بمرور الوقت، قد يؤدي التعرق المفرط إلى زيادة خطر الإصابة بعدوى الجلد، ويمكن أن يؤثر أيضًا على الصحة النفسية.

وفي بعض الحالات، قد يكون التعرق الشديد بسبب مشكلة خطيرة تهدد الحياة، لذا، يجب مراجعة الطبيب المختص على الفور إذا شعرت بألم في الصدر أو شعرت بالغثيان أو الدوار مع أعراض التعرق.