أسباب حرقان البول أثناء الحمل وطرق العلاج

أسباب حرقان البول أثناء الحمل وطرق العلاج

كتبت- هدى عبد الناصر:

تعاني بعض النساء الحوامل من حرقان البول خلال فترة الحمل، مما يتسبب في القلق الشديد خوفًا على صحة الأم والجنين وغالبًا ما يحدث ذلك نتيجة التعرض لبعض الأسباب الصحية التي تستوجب المتابعة الجيدة مع الطبيب المختص.

يستعرض "الكونسلتو" في التقرير التالي كل ما يتعلق بحرقان البول أثناء الحمل، وفقًَا لما ذكره موقع "Healthline".

أسباب حرقان البول أثناء الحمل

هناك العديد من الأسباب المحتملة لحرقة البول أثناء الحمل، بما في ذلك:

1- التهاب المسالك البولية

التهاب المسالك البولية هو عدوى في المسالك البولية، حيث تشمل الكلى والحالب والمثانة والإحليل، كما يعتبر التهاب المسالك البولية هو السبب الأكثر شيوعًا لحرقة البول خلال فترة الحمل.

2- التغيرات الهرمونية

يمكن أن تؤدي التغيرات الهرمونية التي تحدث أثناء الحمل إلى زيادة إنتاج البول، مما قد يؤدي إلى تهيج المثانة وزيادة الشعور بحرقان أثناء التبول، وفي هذه الحالة لا داعي للقلق.

3- ضغط الرحم

قد يتسبب الضغط الزائد على الرحم في زيادة الضغط على المثانة، وبالتالي يؤدي ذلك إلى زيادة إنتاج البول وصعوبة التبول والشعور بالحرقان، وهذا السبب هو الأكثر شيوعًا بين النساء خلال فترة الحمل.

4- عدم توازن البكتيريا المهبلية

يمكن أن تعاني بعض النساء من عدم توازن البكتيريا المهبلية، مما يتسبب في الإصابة بالتهاب المهبل، ومن ثم يزيد ذلك من الشعور بالحرقان أثناء التبول.

اقرأ أيضًا: التهاب المسالك البولية.. كيف يؤثر على الحمل؟

أعراض حرقان البول أثناء الحمل

هناك بعض الأعراض التي تحدث مع حرقان البول خلال فترة الحمل حيث تتضح في:

- كثرة التبول.

- ألم أو حرقان في أسفل البطن أو الحوض.

- دم في البول.

- ألم أو حرقان في المهبل.

- رائحة البول الكريهة.

تشخيص حرقان البول أثناء الحمل

عادًة ما يقوم الطبيب بالفحص البدني أولًا للتعرف على السبب الرئيس للإصابة، بالإضافة إلى طلب بعض الاختبارات مثل:

- تحليل البول للكشف عن وجود عدوى أو دم في البول.

- اختبار مزرعة البول لتحديد نوع البكتيريا المسببة للعدوى.

- اختبارات الدم للبحث عن علامات العدوى أو غيرها من المشاكل الصحية.

علاج حرقان البول أثناء الحمل

يعتمد علاج حرقان البول أثناء الحمل على السبب الأساسي، وغالبًا ما يتم العلاج عن طريق تناول بعض الأدوية التي يصفها الطبيب المختص بما في ذلك مسكنات الألم لتخفيف الألم أو الحرقان.

قد يهمك: التهاب المهبل البكتيري.. هل يهدد الحمل؟

نصائح تخلصك من حرقان البول أثناء الحمل

هناك بعض النصائح التي يجب اتباعها لتخفيف حرقان البول الذي يحدث خلال فترة الحمل حيث يتضح في:

- شرب الكثير من السوائل لمساعدة الجسم على التخلص من العدوى.

- غسل المنطقة التناسلية بماء دافئ وصابون بعد كل استخدام للحمام.

- تجنب احتباس البول.

- ارتداء ملابس داخلية قطنية.