أسباب ألم الجسم عند الغضب- هكذا تتخلص منه

أسباب ألم الجسم عند الغضب- هكذا تتخلص منه

كتبت - ندى سامي:

يعاني بعض الأشخاص من آلام في أنحاء متفرقة بالجسم عند الغضب والانفعال، دون معرفة السبب وراء ذلك والإرشادات الواجب اتباعها للتخلص منها.

يستعرض "الكونسلتو" في التقرير التالي، أسباب ألم الجسم عند الغضب وطرق التخلص منه، وفقًا لموقع "Very wellmind".

اقرأ أيضًا: تنميل الجسم عند الغضب- أمر طبيعي أم مؤشر خطر؟

أسباب ألم الجسم عند الغضب

1- التغيرات الفسيولوجية

عندما يغضب الإنسان، يقوم المخ بإفراز هرمونات، تسبب في ارتفاع ضغط الدم وزيادة ضربات القلب وسرعة التنفس وتوتر العضلات، مثل الأدرينالين والكورتيزول.

ويمكن أن يؤدي توتر العضلات إلى الشعور بآلام مبرحة في بعض أجزاء الجسم، مثل الرقبة والرأس والكتفين والظهر.

2- ضعف المناعة

يزيد الغضب المستمر من خطر التعرض للإجهاد المزمن، الذي يؤدي بدوره إلى ضعف الجهاز المناعي، ومن ثم الإصابة بأمراض تسبب الشعور بآلام في الجسم.

3- الاضطرابات النفسية

هناك اضطرابات نفسية تتسبب في الشعور بآلام الجسم عند الغصب والانفعال، مثل القلق والهلع والاكتئاب والفصام واضطراب ما بعد الصدمة.

قد يهمك: كيف يؤثر الغضب على الجسم؟- دليلك للتحكم فيه

أنواع ألم الجسم عند الغضب

عادةً ما يسبب الغضب آلامًا بالجسم في الأجزاء التالية:

- الرأس، لا سيما الوجه والعينين.

- الرقبة.

- الكتفين.

- الظهر.

- المعدة، قد يكون ألم البطن مصحوبًا بالغثيان والقيء والإمساك والإسهال.

- القلب.

- العضلات.

قد يهمك أيضًا: تؤدي للوفاة.. 7 مشكلات صحية يسببها الغضب والانفعال الشديد

علاج ألم الجسم عند الغضب

هناك إجراءات يمكن الاعتماد عليها، للتخلص من ألم الجسم عند الغضب، أبرزها:

- ممارسة تمارين التأمل والاسترخاء، مثل اليوجا والتنفس العميق، لتهدئة الأعصاب والشعور بالاسترخاء وتقليل التوتر وتخفيف الألم.

- ممارسة التمارين الرياضية، لتقليل التوتر والقلق وتحسين الحالة المزاجية.

- تناول الأدوية، مثل مضادات الأكتئاب والحبوب المهدئة، تحت إشراف الطبيب.

- الحصول على قسط كافٍ من النوم يوميًا.

- اتباع نظام غذائي صحي، لأن التغذية الجيدة تقلل التوتر وتحسن المزاج.