هل صعوبة البلع يمكن أن تكون نفسية؟

هل صعوبة البلع يمكن أن تكون نفسية؟

كتبت - هدى عبد الناصر:

يعاني بعض الأشخاص من صعوبة البلع بسبب الحالة النفسية مما يثير القلق لديهم، خاصًة إذا حدث ذلك في سن صغير مما يتطلب استشارة طبية فورية.

يستعرض "الكونسلتو" في التقرير التالي أسباب وأعراض صعوبة البلع النفسية وطرق العلاج، وفقًا لما ذكره موقع "verywellhealth".

أسباب صعوبة البلع النفسية

هناك العديد من الأسباب وراء صعوبة البلع النفسية، وهي كالتالي:

1- الخوف من الاختناق

أوضحت نتائج بعض الأبحاث، أن هناك بعض الأشخاص يعانون من الخوف الشديد من تناول الطعام خوفًا من التعرض للاختناق مما يزيد من صعوبة البلع النفسية وغالبًا ما ينتج هذا الخوف عن تجربة اختناق سابقة أو سماع قصة عن شخص اختنق.

2- الخوف من التسمم

قد تحدث صعوبة البلع للأشخاص الذين يعانون بشكل مستمر من الخوف من التسمم، وغالبًا ما يحدث ذلك حول الأطعمة غير النظيفة أو الإصابة بالتسمم قبل ذلك.

3- الخوف من زيادة الوزن

غالبًا ما يحدث هذا النوع من الخوف لدى النساء بشكل كبير، وبالتالي تعاني النساء من عدم القدرة على البلع بشكل طبيعي، وعادًة ما يحدث ذلك عند فقدان الوزن بصعوبة والرغبة في عدم العودة مرة أخرى.

4- اضطرابات الأكل

يمكن أن تكون صعوبة البلع النفسية علامة على اضطراب الأكل، مثل فقدان الشهية العصبي أو الشره المرضي العصبي.

اقرأ أيضًا: تعاني من صعوبة بلع الريق صباحًا؟.. إليك الأسباب

أعراض صعوبة البلع النفسية

يوجد بعض الأعراض التي تكشف أن الشخص يعاني من صعوبة البلع من بينها:

- الخوف من تناول الطعام أو السوائل.

- عدم القدرة على البلع نهائيًا.

- الشعور بالاختناق أو الانسداد عند تناول الطعام أو السوائل.

- تجنب الاجتماعات التي تنطوي على تناول الطعام.

- فقدان الوزن بشكل واضح.

قد يهمك: بالأسماء.. إليك أشهر الأدوية المستخدمة في علاج صعوبة البلع

علاج صعوبة البلع النفسية

يعتمد علاج صعوبة البلع النفسية على شدة الاضطراب، ففي بعض الحالات، قد يكون العلاج بسيط مثل التغييرات في النظام الغذائي أو العلاج السلوكي المعرفي، بينما في حالات أخرى، قد يحتاج المريض إلى الخضوع للعلاج النفسي أو العلاج الدوائي.

قد يهمك أيضًا: 5 أسباب لمتلازمة كرة الحلق.. بينها التوتر