بسبب حلم.. امرأة تخسر أكثر من 69 كيلوجرامًا من

بسبب حلم.. امرأة تخسر أكثر من 69 كيلوجرامًا من

كتبت- ياسمين الصاوي:

رأت امرأة تبلغ من العمر 50 عامًا، في منامها ابنها المتوفي جاء إليها ليطلب منها تغيير مسار حياتها، وهنا قررت خسارة وزنها.

كانت أليسون وايت قد فقدت ابنها توماس في عمر يناهز السابعة بعد أن صدمته سيارة، ورأته في المنام يقول: "أنا أحبك ولكن إذا لم تفعلين شيئًا، فسوف ينتهي بك الأمر مثلي"، حسبما نشر موقع "Mirror".

شعرت الأم بالرعب من هذا الكابوس، وتذكرت حالتها بعد وفاة ابنها وكيف ازداد وزنها بسبب الاكتئاب قائلة: "كنت حزينة للغاية ومكتئبة وأعاني من الأرق، لم أخرج من المنزل لأنني لم أستطع المشي بعيدًا، وكنت أتنفس طوال الوقت بشكل غير طبيعي".

اتخذت الأم الخمسينية قرارًا بالتخلص من وزنها، والانضمام إلى مجموعة لفقدان الوزن، وبالفعل نجحت في النهاية في خسارة أكثر من 69 كيلوجرامًا.

وأدارت الأم ظهرها للشوكولاتة والوجبات الجاهزة ورقائق البطاطس، وبدأت في شرب الماء وتناولت وجبات خفيفة مثل الفاكهة والمشروم.

وشمل الدايت الذي اتبعته، ما يلي:

- وجبة الإفطار: قطعتين من الجرانولا

- وجبة الغداء: بطاطس بالجبن وفاصوليا.

- وجبة العشاء: الدجاج والأرز والخضار والكاري والسلطات.

- وجبات خفيفة تشمل: المشروم أو البنجر.

وقالت وايت: "لم أجد صعوبة في ذلك، لقد غيرت طريقة تفكيري فقط، ووجدت بدائل صحية لكل ما كنت أتناوله، وصرت أطهو واتسوق بحكمة".

وأضافت: "أنا الآن أكثر ميلًا إلى تجربة الجديد في الطعام، وجربت الفواكه والخضروات التي لم أسمع بها من قبل، وتناولت طعامًا من جميع أنحاء العالم".

بلغ وزن الأم الخمسينية الآن 82 كيلوجرامًا، وصارت تشعر بالبهجة والثقة في النفس، واصفة شعورها: "قبل ذلك كنت أجلس في المنزل وأطلب من الناس الذهاب إلى المتجر لشراء الشوكولاتة لي، أما الآن أنا في الخارج وأستمتع بالحياة، لقد كنت للتو في عطلة إلى توركواي وكنت مستيقظة في الساعة 5.30 صباحًا، وذهبت إلى البحر وتناولت فنجان من القهوة، وكنت أرى العالم قبل أن يستيقظ أي شخص، كم كنت رائعة حقًا."