فوائد مذهلة لحمامات الثلج بعد التمارين

فوائد مذهلة لحمامات الثلج بعد التمارين

كتبت - ندى نجيد

يعد الغمر في الماء المثلج ممارسة شائعة بين الرياضيين وعشاق التمارين الرياضية، نظرا لأنها تحمل فوائد صحية متعددة، وقد يكون لها تأثيرًا إيجابيًا على الجسم والعقل.

يستعرض "الكونسلتو" في السطور التالية، فوائد الغمر في الماء المثلج بعد أداء التمارين الرياضية، وفقا لما نشره موقع " Medical Express".

فوائد حمامات الثلج بعد التمارين الرياضية

1- تقليل الالتهاب والتورم

الغمر في حمام الثلج يؤدي إلى تضييق الأوعية الدموية بفعل انخفاض درجة الحرارة، مما يقلل من الالتهاب والتورم في العضلات.

كما أنه يساهم في تحسين التدفق الدموي، ويقلل من الإجهاد الفسيولوجي.

اقرأ أيضًا: حرق السعرات بالرياضة- 4 تمارين يمكنك القيام بها في السرير

2- تهدئة التهاب العضلات

يساعد الجلوس في حمام بارد على تخفيف الألم بعد التمرين الشاق الذي يؤثر على العضلات، ويقلل من ما بعد ممارسة التمارين الشاقة ويؤخر ظهور آلام العضلات.

3- خفض درجة حرارة الجسم

يقلل من درجة حرارة الجسم الأساسية بعد جلسة تمرين مكثفة، مما يقلل من فرص الإصابة بضربة الشمس أو الإرهاق الحراري.

4- تعزيز المناعة

يعزز صحة جهاز المناعة، ويقلل من الالتهابات البكتيرية، مما يحسن الاستجابة المناعية.

5- فوائد أخرى

- تحسين الصحة العقلية

- مفيد للأشخاص الذين يعانون من النقرس.

تحسين حركة المفاصل.

قد يهمك: 4 تمارين مفيدة لمرضى السكري

تحذيرات وتوجيهات لاستخام حمامت الثلج

- يجب أن يكون استخدام حمامات الثلج متزامنًا مع طرق تعافي أخرى مثل النوم الكافي والتغذية السليمة والتمدد بعد التمرين.

- يفضل قضاء مدة لا تتجاوز 10 إلى 15 دقيقة في حمام الثلج لتجنب التأثيرات السلبية على نظام القلب والأوعية الدموية.

- الأفراد الذين يعانون من اضطرابات في القلب والأوعية الدموية أو اضطرابات الرئة يجب أن يكونوا حذرين عند استخدام حمامات الثلج.

- تسارع ضربات القلب أو بطء تدفق الدم، وهو ما يمكن أن يجعل تأثير حمام الثلج خطيرًا على صحة هؤلاء الأفراد.