بعد الظهور الأخير لإمام عاشور- هل واقي الرأس

بعد الظهور الأخير لإمام عاشور- هل واقي الرأس

الكونسلتو

ظهر إمام عاشور، لاعب النادي الأهلي، في مران الفريق الأحمر، اليوم الخميس، استعدادًا لمواجهة شباب بلوزداد في منافسات دوري أبطال إفريقيا، الجمعة 16 فبراير الجاري، مرتديًا واقٍ للرأس.

وكان قد أصيب عاشور بارتجاج في المخ خلال مشاركته في تدريبات المنتخب الوطني قبل لقاء الرأس الأخضر في دور المجموعات ببطولة كأس الأمم الإفريقية.

في السطور التالية، يستعرض "الكونسلتو" مدى فعالية واقي الرأس في الحماية من ارتجاج المخ، وفقًا لصحيفة "الجارديان" البريطانية.

اقرأ أيضًا: كيف تتعامل مع ارتجاج المخ؟

426261325_936051437889125_5571900171291497261_n

هل واقي الرأس يحمي من ارتجاج المخ؟

في عام 2005، أجريت دراسة على 304 من لاعبي اتحاد الرجبي في نيوزيلندا، لتحديد مدى قدرة أغطية الرأس المبطنة على الوقاية من ارتجاج المخ.

ووجد الباحثون أن خطر ارتجاج المخ بين عينة الدراسة لم يقل عند ارتداء أغطية الرأس أو استعمال واقيات الفم.

وتوصلت أبحاث أجريت في أبريل من عام 2023 على 400 لاعب مبتدى في دوريات كرة القدم الأمريكية لنتائج مماثلة، حيث أظهرت أن أغطية الرأس المبطنة لا تقلل من خطر الإصابة بارتجاج المخ المرتبط بالرياضة.

قد يهمك: تستمر لـ8 سنوات- آثار جانبية خطيرة لارتجاج الدماغ

425947483_936039894556946_4756850736023003375_n

وتتوافق هذه النتائج مع مراجعة سابقة لعدد من الدراسات، حيث تبين للباحثين بعد إجراء اختبارات معملية لأغطية الرأس المبطنة أنها لا توفر أي حماية ضد الإصابة بارتجاج المخ، لأنها غير قادرة على امتصاص قوة الصدمات التي قد يتعرض لها اللاعبون أثناء الاحتكاك الجسدي أو الارتطام بالأرض.

والمميز فقط في أغطية الرأس المبطنة أنها تجعل عظام الجمجمة أقل عرضة لخطر الكسر، لكنها ليست فعالة في الحد من ارتجاج المخ، بحسب البروفيسور آلان بيرس، عالم فيزيولوجية الأعصاب في جامعة لا تروب.

قد يهمك أيضًا: التغيير الإيجابي الذي تجلبه إصابات الدماغ