بعد وفاة مصطفى درويش.. ما أسباب توقف القلب المفاجئ؟

بعد وفاة مصطفى درويش.. ما أسباب توقف القلب المفاجئ؟
(اخر تعديل 2023-06-17 23:28:29 )

كتبت- ندى سامي:

توفى منذ قليل الفنان الشاب مصطفى درويش عن عمر يناهز 43 عام، وأعلنت الفنانة نهال عنبر، عضو مجلس إدارة نقابة المهن التمثيلية، أن الوفاة كانت بسبب توقف مفاجئ في عضلة القلب.

"الكونسلتو" يستعرض في التقرير التالي أسباب التوقف المفاجئ لعضلة القلب والمرحلة التي تسبق هذه الحالة.

قال الدكتور سعد إبراهيم، أستاذ أمراض القلب بكلية الطب جامعة الأزهر، إن توقف القلب المفاجئ هو توقف القلب عن نشاطه تمامًا فجأة نتيجة اضطراب في نظم القلب، ويؤدي أيضًا إلى توقف التنفس، ويسبب فقدان وعي المصاب، مما يسبب الوفاة ويمكن أن يؤدي توقف القلب المفاجئ إلى الوفاة فورًا.

وأضاف إبراهيم، أن توقف القلب المفاجئ يحتلف عن النوبة القلبية، فالنوبة القلبية تحدث عند توقف تدفق الدم إلى أحد أجزاء القلب، أما توقف القلب المفاجئ فلا يحدث بسبب الانسداد، لكن قد تحدث النوبة القلبية نتيجة تغيير في النشاط الكهربي للقلب، ما يؤدي بدوره إلى توقف القلب المفاجئ.

ماذا يحدث قبل توقف القلب المفاجئ؟

ووفقًا لـ"Mayo clinic" فإنه في بعض الحالات البسيطة يشعر المريض بأعراض سريعة ومتتابعة قبل توقف القلب المفاجئ، لكن عادةً يحدث توقف القلب المفاجئ من دون سابق إنذار، ومن أبرز تلك الأعراض ما يلي:

-الشعور بالانزعاج في منطقة الصدر.

-ضيق النفس.

-الضعف العام.

-سرعة النبض أو الرفرفة أو الخفقان الشديد بالقلب.

أعراض توقف القلب المفاجئ

تكون أعراض توقف القلب المفاجئ فورية وشديدة، مما يؤدي إلى الوفاة ولا يمكن إسعاف المريض، ومن أبرز الأعراض المحتملة ما يلي:

- توقف النبض.

- توقف التنفس.

- فقدان الوعي.

متى يجب طلب الرعاية الصحية عند الشكوى من القلب؟

عندما يتوقف القلب، من الممكن أن يسبب نقص الدم المشبع بالأكسجين الوفاة أو ضررًا دائمًا في الدماغ على الفور، ما قد يتسبب في الشعور ببعض الأعراض تستدعي الذهاب سريعًا لأقرب مستشفى لتلقي الرعاية الصحية المطلوبة والوقاية من المضاعفات أو الوفاة، وتتمثل تلك العلامات فيما يلي:

- الشعور بألم أو انزعاج في الصدر.

- الشعور بخفقان شديد بالقلب.

- سرعة ضربات القلب أو عدم انتظامها.

- أزيز بالصدر مجهول السبب.

- ضيق النفس.

- فقدان الوعي أو الاقتراب من فقدان الوعي.

- الدوار.

هل يمكن إسعاف الشخص الذي يعاني من توقف القلب المفاجئ؟

في عدد من الحالات يمكن إنقاذ الشخص وذلك عند القيام بإجراء الإنعاش القلبي الرئوي إذا لم يكن الشخص يتنفس، وخلال هذا الإجراء يجب الضغط بقوة وسرعة على صدر المصاب بمعدل يتراوح بين 100 و120 ضغطة في الدقيقة تقريبًا، ويجب أن يتم ذلك الإجراء من قبل أشخاص مدربين أطباء أو تمريض أو أي مقدم للرعاية الصحية.

وإذا لم يكن الشخص مدرب يمكنه الضغط برفق على الصدر وبين كل ضغطه والأخرى الانتظار لارتفاع الصدر لأعلى ومن ثم الضغط مرة أخرى، مع الاتصال بالإسعاف بشكل عاجل.

أسباب التوقف المفاجئ للقلب

يحدث توقف القلب المفاجئ نتيجة لتغير في النشاط الكهربي للقلب، ويؤدي هذا لفشل القلب في القيام بمهمته في ضخ الدم، فلا يصل الدم للأجهزة الحيوية الأخرى.

قد يحدث توقف القلب المفاجئ للأشخاص غير المصابين بأي من أمراض القلب المعروفة، وتشمل الحالات القلبية التي قد تسبب توقف القلب المفاجئ:

- مرض الشريان التاجي.

- النوبة القلبية.

- عتلال عضلة القلب.

- مرض صمامات القلب.

- وجود مشكلة في القلب منذ الولادة، وتعرف باسم الداء القلبي الخلقي.

عوامل تزيد من فرص التعرض لتوقف القلب المفاجئ

يمكن لأي شيء يزيد من خطر أمراض القلب أن يزيد من خطر توقف القلب المفاجئ، وتتضمن بعض العوامل الأخرى التي قد تزيد من فرص توقف القلب ما يلي:

- وجود تاريخ مرضي للعائلة بالإصابة بمرض الشريان التاجي.

- التدخين.

- ارتفاع ضغط الدم.

- ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم.

- السمنة.

- مرض السكري.

نصائح للوقاية من توقف القلب المفاجئ

وقدم الدكتور جمال شعبان عميد معهد القلب السابق عدد من النصائح للوقاية من التعرض لتوقف عضلة القلب المفاجئ، وحددها فيما يلي:

- الفحص الشامل للقلب.

- الاكتشاف المبكر للضغط والسكر والكوليسترول.

- فقدان الوزن الزائد.

- ممارسة رياضة المشي.

- تجنب التدخين.

- تجنب المسكنات والمخدرات.

- تجنب التعرض للانفعالات.