معجزة أذهلت الأطباء- شفاء حالة بأول علاج في

معجزة أذهلت الأطباء- شفاء حالة بأول علاج في
(اخر تعديل 2024-03-09 15:50:49 )

كتبت- ياسمين الصاوي:

أذهل رجل يبلغ من العمر 41 عامًا الأطباء جميعًا، حيث أخبروه بأنه لن يستطيع العيش على قيد الحياة سوى 9 أشهر بسبب إصابته بورم في المخ، في حين تفاجئوا باختفاء الورم بشكل ملحوظ.

انضم الرجل الذي يُدعى بن تروتمان، في تجربة علاجية هي الأولى من نوعها في العالم بعد تشخيص إصابته بالورم الأرومي الدبقي في أكتوبر 2022، حسبما نشرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

قال الدكتور بول مولهولاند، أخصائي سرطان الدماغ في مستشفى جامعة كوليدج بلندن ورئيس التجربة الجديدة، إن النتائج كانت واعدة للغاية، لدرجة أن العلاج قد يبدو الحل في المستقبل لعلاج الورم الأرومي الدبقي.

وأضاف: "نحن بحاجة إلى التدخل المبكر كي نمنح المرضى أفضل فرصة للبقاء على قيد الحياة أطول فترة ممكنة، وهو أمر مهم ليس فقط لمرضى سرطان الدماغ، ولكن لجميع أنواع السرطان الأخرى، مثل سرطان البنكرياس".

عادةً ما يخضع المرضى الذين يتم تشخيصهم بهذا المرض لعملية جراحية لإزالة أكبر قدر ممكن من الورم، وبعدها يبدأون في تلقي العلاج الإشعاعي والكيماوي كل يوم لمدة 6 أسابيع تقريبًا، وبعد ذلك يتم تقليص الأدوية.

ومن الممكن أيضًا استخدام الإشعاع لتدمير الخلايا السرطانية الإضافية وعلاج الخلايا التي ليست في حالة جيدة بما يكفي لإجراء الجراحة

وقد خضع تروتمان في البداية لدورة واحدة من العلاج المناعي قبل اتباع العلاجات القياسية، وذلك من أجل تنشيط أسلحة الجسم الداخلية لمحاربة الخلايا السرطانية وتدميرها

يعيش تروتمان، الذي يعمل في أحد البنوك الشهيرة، حياة طبيعية الآن، وكل ذلك بسبب العلاج الفريد من نوعه الذي تلقاه.

الجدير بالذكر أن الورم الأرومي الدبقي عادة ما يعود مرة أخرى للمريض، وفي الغالب يهزمه، ويبلغ متوسط ​​​​مدة البقاء على قيد الحياة للورم الأرومي الدبقي ما بين 12-18 شهرًا، بينما يعيش 5% فقط من المرضى لمدة 5 سنوات.