7 فوائد صحية مذهلة لتناول قشور هذه الفاكهة

7 فوائد صحية مذهلة لتناول قشور هذه الفاكهة

كتبت - ندى نجيد

البرتقال أحد الفواكه الأكثر شعبية التي تتميز بمحتوى غذائي يوفر الكثير من الفوائد الصحية، كما أن قشوره تعد من أكثر الأجزاء الصحية فيه، ويوصي الخبراء عادة بضرورة أكلها بدلًا من التخلص منها.

يستعرض "الكونسلتو" في السطور التالية، الفوائد الصحية التي يقدمها قشر البرتقال للجسم، وفقا لما نشره موقع "Eat This Not That".

قشور البرتقال

قشور البرتقال تعد مصدرًا رائعًا للعديد من العناصر الغذائية مثل الألياف وفيتامين C والبوليفينول، وتحتوي القشور على مركبات الفلافونويد والهيسبيريدين التي تمنع خطر الإصابة بالسرطان وأمراض القلب.

إلى جانب ذلك، فهو يحتوي أيضًا على كميات عالية إلى حد ما من بروفيتامين أ، حمض الفوليك، الريبوفلافين، الثيامين، ب6 والكالسيوم التي قد تقلل من خطر الإصابة بالسكري والسمنة ومرض الزهايمر.

علاوة على ذلك، فإن قشور البرتقال مشبعة أيضًا بالزيوت الأساسية مثل الليمونين، الذي يتميز بخصائصه القوية المضادة للالتهابات والمضادة للسرطان.

وكشفت العديد من الدراسات أن اتباع نظام غذائي غني بفيتامين C والألياف الغذائية قد يعزز صحة القلب والأمعاء ويقلل أيضًا من خطر الإصابة بالسرطان.

اقرأ أيضًا: البرتقال لمرضى ارتجاع المريء- مسموح أم ممنوع؟

الفوائد الصحية المحتملة لقشور البرتقال

إدارة مرض السكري

قشر البرتقال غني بالألياف الغذائية للبكتين، وتعد إضافة مسحوق قشر البرتقال إلى النظام الغذائي ينظم ارتفاع نسبة السكر في الدم.

كشفت الأبحاث أن مستخلصات قشر البرتقال تخلص الجسم من البروتين RLIP76، وبالتالي التحكم في مستويات الجلوكوز في الدم وتجنب خطر الإصابة باعتلال الكلية السكري.

يعزز صحة القلب

هيسبيريدين الفلافونويد الموجود في قشور البرتقال تحافظ على مستويات الكوليسترول في الدم وضغط الدم.

وتعتبر مستخلصات قشر البرتقال عاملًا قويًا مضادًا للالتهابات، فهي تساعد على تخفيف الالتهاب وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والسكتة الدماغية.

يحسن عملية الهضم

تعمل الألياف الغذائية الموجودة في القشر كمساعد على الهضم، مما يعزز عملية الهضم وينظم حركات الأمعاء، بالإضافة إلى قيمته الغذائية الكبيرة كعلاج طبيعي لعلاج عسر الهضم، والإمساك ، وانتفاخ البطن وغيرها من مشاكل الجهاز الهضمي.

يمنع السرطان

تعمل مركبات الفلافونويد الموجودة في قشور البرتقال على إعاقة تكوين البروتين المسبب للسرطان (RLIP76) في الخلايا.

وتحتوي القشور أيضًا على مركب الليمونين الذي يمنع تكوين الخلايا السرطانية ويقلل من خطر الإصابة بالسرطان. بالإضافة إلى ذلك، كشفت العديد من الأدلة عن خصائص مضادة للسرطان لقشور الحمضيات في تجنب الأنشطة السرطانية.

يعزز وظيفة الرئة

بفضل احتوائه على كميات كبيرة من فيتامين C، تساعد قشور البرتقال على التخلص من البلغم وتخفيف احتقان الصدر والتخلص من المخاط من الرئتين.

كما أن فيتامين C، الذي يتم تقييمه كمضاد للأكسدة قوي، يحارب السموم الضارة الناتجة عن أكسدة الخلايا السليمة، ويحفز المناعة ويمنع التهابات الرئة وخطر الإصابة بنزلات البرد والأنفلونزا الموسمية.

يحارب رائحة الفم الكريهة

تعمل الخصائص القوية المضادة للبكتيريا في هذه القشور على حماية الأسنان من التسوس.

كنا أن وجود الليمونين في قشور البرتقال يعمل كمذيب طبيعي ومعطر للفم يحارب الرائحة الكريهة ويساعد أيضًا على تبييض الأسنان.

نضارة البشرة

يستخدم قشر البرتقال إلى حد كبير كعنصر رئيسي في مجموعة من منتجات العناية بالبشرة، حيث تساعد الخصائص الطبيعية المهدئة للبشرة على علاج الرؤوس السوداء وخلايا الجلد الميتة وحب الشباب.

قد يهمك: للرجال- 5 فوائد يقدمها البرتقال للعضو الذكري

طرق إضافة قشر البرتقال إلى النظام الغذائي

أفضل طريقة لإضافة هذه القشور المغذية هي تقطيعها إلى شرائح رفيعة وإضافتها إلى السلطات أو العصائر.

ويمكنك أيضًا الاستمتاع بها بالسكر أو صنع مربى البرتقال، كما يمكن أن يتم مزجه مع الزبادي أو دقيق الشوفان أو الكعك أو الحلويات المخبوزة.